الحملة الدولية للدفاع عن حرية وحياة المفكر العفيف الأخضر في وجه الإرهاب الأصولي الأسود

المنظمة العربية للدفاع عن حرية الصحافة والتعبير
الحملة الدولية للدفاع عن حرية وحياة المفكر العفيف الأخضر في وجه الإرهاب الأصولي الأسود

 

                          

 

  في السادس من الشهر الجاري ، وعلى خلفية الأزمة المفتعلة التي فجرّها التحالف الأصولي / العسكري الإنكشاري الحاكم في السودان بصدد ما بات يعرف بقضية " كتاب الدكتور المقريزي " الصادر تحت عنوان " المجهول في حياة الرسول " ، نشر  الموقع الرسمي لحركة " النهضة " الأصولية التونسية التي يقودها الشيخ راشد الغنوشي  خبرا زعم فيه أن " الدكتور المقريزي "  هو اسم مستعار للكاتب والمفكر التونسي العفيف الأخضر . وادعى الخبر ، وهو مصاغ كما يبدو من قبل الشيخ الغنوشي شخصيا ، أن  الله عاقب العفيف الأخضر بمجرد فراغه من تأليف الكتاب بأن أصابه " بشلل نادر امتد الآن ليشمل كل أنحاء بدنه " ! وبلغة حاقدة مليئة لا تصدر إلا عن ذهنية مريضة تكره كل ما يمت إلى الإنسانية والرحمة التي تميز البشر عن الضواري والوحوش الكاسرة ، أعرب كاتب الخبر/ الأكذوبة ( الغنوشي ؟) عن تشفيه وغبطته بأن العفيف الأخضر " أصبح عاجزا عن الحركة تماما ولا يستطيع حتى قضاء الحاجة " ! وكان مرض الشلل قد داهم العفيف الأخضر منذ حوالي العامين ، وليس حديثا !
  من المعلوم أن العفيف الأخضر نفى علاقته بالكتاب المذكور جملة وتفصيلا . ويعرف الجميع أن لديه من الشجاعة والجرأة على تبني الكتاب لو كان هو مؤلفه فعلا . فتاريخه الفكري يشهد له بأنه خاض أخطر المعارك الفكرية والثقافية باسمه الحقيقي حين كان عشرات المفكرين والمثقفين العرب يستخدمون الأسماء المستعارة . كما ويشهد له تاريخه الكفاحي بأنه كان دوما على درجة كبيرة من الشجاعة سمحت له على مدى يقارب الأربعين عاما ، ودون أن يتنكر تحت اسم مستعار، بخوض معارك فكرية وثقافية في منتهى الخطورة ضد جميع أشكال الإرهاب والاستبداد ، " الثقافي " منه والمخابراتي . وهو يخوض باسمه الحقيقي ، لا المستعار ، ومنذ عدة سنوات ، معركة فكرية لفضح وتعرية الإرهاب الأصولي وفقهه التكفيري ، في إطار مساهمته المتميزة كمفكر وكاتب كبير في نشر ثقافة الديمقراطية  والحداثة في العالم العربي .
  من الواضح أن الأكذوبة التي روجها موقع حركة " النهضة " حول علاقة العفيف الأخضر بالكتاب المذكور إنما جاءت بدافع الانتقام من الدور الذي لعبه ، إلى جانب الدكتور جواد هاشم والدكتور شاكر النابلسي ، في صياغة البيان العالمي ضد الإرهاب ، والذي دعا إلى محاكمة " فقهاء الإرهاب الذين يحرضون بفتاويهم الإرهابيين على سفك دماء الأبرياء، كأقصر طريق للذهاب إلى الجنة " ، وأشار على وجه التحديد إلى أربعة فقهاء أحدهم الشيخ راشد الغنوشي . ومن الواضح أيضا أن هذا التلفيق ، لاسيما في الوقت الراهن حيث يقوم التحالف العسكري / الأصولي المملوكي الحاكم في السودان بعملية تجييش وتحشيد للشارع على خلفية قضية الكتاب المذكور لتحويل الأنظار عن جرائم الإبادة العنصرية التي يرتكبها في دارفور ، إنما يهدف وبشكل سافر إلى التحريض على قتل العفيف الأخضر ، فضلا عن كونه ينطوي على فتوى بهدر دمه . ومن المعلوم أن التعرض لحياة العفيف الأخضر يعتبر أمرا سهلا من الناحية العملية بالنظر للحالة المرضية التي يعانيها ، ولكونه يقطن في  إحدى ضواحي باريس التي تعج بالمتطرفين المرتبطين بشبكات الإرهاب الأصولي العالمية .
  إن الموقعين على هذه العريضة يعربون عن دعمهم الكامل للعفيف الأخضر ـ أحد أبرز وجوه الثقافة  التنويرية  والحركة الديمقراطية في العالم العربي المعاصر ، ويطالبون الحكومة الفرنسية بتأمين الحماية الضرورية له ، بالنظر لأن حياته ، خصوصا بعد  تحريض حركة " النهضة " ، أصبحت موضع خطر حقيقي أكثر من أي وقت مضى . ويحمّلون الحركة الأصولية المذكورة ، ورئيسها الشيخ الغنوشي  شخصيا، المسؤولية الكاملة إزاء أي أذى يمكن أن يلحق به . كما ويعربون عن دعمهم الكامل
لنداء المساعدة والمؤازرة الذي أطلقه العفيف الأخضر يوم أمس ، وبشكل خاص :
ـ مطالبته المنظمات الإقليمية والدولية المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان بتشكيل لجنة خبراء للتأكد من أن العفيف الأخضر ليس هو مؤلف كتاب " المجهول في حياة الرسول " ؛
ـ مناشدته القراء والمواطنين والمثقفين والهيئات الإنسانية ، وبشكل خاص منظمة العفو الدولية ، لمؤازرته ماديا لملاحقة الشيخ الغنوشي وحركته أمام القضاء البريطاني . فالإرهاب ، وكما قال العفيف الأخضر ، يشبه ذلك الإله الوثني " مردوخ " الذي لا يشفي غليله إلا  شرب الدماء في جماجم ضحاياه !
باريس ، في 14 أيار / مايو 2005

 

المنظمة العربية للدفاع عن حرية الصحافة والتعبير 
general-secretariat@free-arabopinion.org 
2005 / 5 / 14

 

   نرجو عدم الارسال المشاركات بالبريد الالكتروني حيث يمكنكم المشاركة والتوقيع بشكل  اوتوماتيكي من خلال الضغظ على زر - المشاركة والتوقيع - وملء المعلومات المطلوبة

( 132 ) Signatures Total     

Show Signatures 100 - 132 - قائمة الموقعين

Nr

الاسم - Name

المهنة - Job

الدولة - Country

التاريخ

التعليق والملاحظات - Comment

101

Gulzar Ali Kadir

-

Danmark

2005 / 5 / 14

-

102

حسين سليمان- هيوستن

مهندس- كاتب

امريكا

2005 / 5 / 14

لعل حملات التوقيع من اجل حرية الانسان تكون خطوة في السعي العملي إلى الحق

103

سلام فضيل

طالب

هولندا

2005 / 5 / 14

من اجل ان تسود الحرية لابد ان يقف كل من يؤمن بها , بوجه الارهاب الاعمى ,

104

صلاح نيوف

المركز الأكاديمي للدراسات الأكاديمية للدراسات الإعلامية – فيينا من

فرنسا

2005 / 5 / 14

-

105

د.فلاح اسماعيل حاجم

استاذ جامعي

روسيا

2005 / 5 / 14

اضم صوتي دفاعا عن حرية المفكر العفيف الاخضر ذلك اني ارى ان الهجمة الضلامية تستهدف رموز الفكر الانساني النير ولأن الجميع مستهدف من قبل الارهاب الدولي

106

احمد مولود الطيار

ناشط سياسي

سورية

2005 / 5 / 14

-

107

yousif mohammad

writer

iraq

2005 / 5 / 14

-

108

د. خالص جلبي

جراح أوعية دموية

كندا

2005 / 5 / 14

مشكلة الحداثيين أنهم يريدون قص الأنف بالمنشار وبدون تخدير في ثألولة يجب استئصالها، ويريدون من الشعوب الإسلامية أن تصبح أوربية وهو مثل الاستننساخ من رحم عجوز عقيم, والإسلام لاعلاقة له بالأصوليين فهو قيمة حضارية، ولكن الحداثيين يخوضون معركة خاطئة في المكان الخطأ، وطالما نفى العفيف ـ وهو عفيف ـ عن نفسه أنه المقريزي فلا يتهم، ولكن على فرض أنه كتب مثل سلمان رشيدي فهذا حقه، ويرد عليه، فإن شعر البعض أنه أساء الأدب بحق أعظم شخصية يعتزون بها فهذا يحال إلى القضاء وليس بالإرهاب، ومن يظن أنه لو أتيحت الفرصة متكافئة لكل من الباطل والحق أن الباطل هو الذي سيفوز فهو سوء الظن بالله ألذي أرداكم، والمجتمع الإسلامي مفتوح لمن يكفر به. ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، ولكن كلا من الأصوليين والحداثيين يخوضون معارك دون كيشوت . حتى ندخل عصر التنوير الفعلي بدون تشنج.

109

إبراهيم المصري

صحفي

مصر

2005 / 5 / 14

لن يتمكنوا أبدا من عفتك ولا من اخضرارك ، هؤلاء الذين أعاقوا أن نكون مثل بقية البشر قادرين على الأمل والعمل والمستقبل ، ومع ذلك هم المشلولون عقولا وأرواحا ووحدها يدك وإن لم تكن قادرة على الكتابة فهي قادرة على الضوء وضوءك يكفي لكي نشق طريقا آخر للمستقبل غير الذي يقترحه علينا
الإرهابيون من كل لون ، نحن معك سيدي وبك ، ولك المحبة كلها

110

عدنان الزيادي

شاعر

Danmark

2005 / 5 / 14

معك ضد الظلام والتزوير
معك من اجل الحياة والعقل السليم

111

عبدالرحمن العلولا-الرباض

ناشط سياسي

العربية السعودية

2005 / 5 / 14

إعتدنا مثل هذا الهجوم من قبل القوى الظلاامية على أصحاب الفكر والرأي الحر .. وطبعا الغنوشي يؤدي دورا متناسقا مع الفرقة العالمية التي تعزف الحانها النشاز في كل مكان يصدر منه كلمة حرة صادقة .

112

امجد نيوف

صحافي

سوريا

2005 / 5 / 14


يقول هيغل

- لا يمكن ان تكون أكثر من زمنك ، في أحسن الأحوال ستكون شبيها لزمنك -

113

أحمد يعقوب

-

فلسطين

2005 / 5 / 14

-

114

سيدي مشنان

كاتب

المغرب

2005 / 5 / 14

ان الدولة العربية لا تامن انه لكل مواطن عربي الحق في الكتابة و لا القراءة

115

لدكتور علي ال ابراهيم طبله الكاظمي

عميد معهد دراسات العراق، المستشار في الهندسه المعماريه وتخطيط المدن

دوله العراق الاتحاديه

2005 / 5 / 14

-

116

منظمه عالم بلا حدود

-

منظمه دوليه اسسها معهد دراسات العراق

2005 / 5 / 14

-

117

حركه اللجان الشعبيه، امان ديمقراطيه عداله

-

دوله العراق الاتحاديه

2005 / 5 / 14

-

118

الهيئه الوطنيه المستقله للصداقه والوئام بين الشعوب

-

دوله العراق الاتحاديه

2005 / 5 / 14

-

119

معهد دراسات العراق

-

دوله العراق الاتحاديه

2005 / 5 / 14

-

120

هافال بوظو

-

السويد

2005 / 5 / 14

-

121

صباح قدوري

أستاذ جامعي وكاتب

الدانمارك

2005 / 5 / 14

-

122

فادي عاكوم

صحافي

لبنا ني

2005 / 5 / 14

ا ن هذا الافتراء و الكذب ليس بجديد على هذه الجماعات التي تدعي الدين
وكان همهم الاوحد اخفاء الاقلام الجريئة و التي تسير على مسار العقل .
المهم ان نعرف كيف نواجه بالطريقة التي يكرهون اي الغقل و القلم

123

Rezgar Aziz Karim

Studen

Swed

2005 / 5 / 14

-

124

لطفي حاتم

كاتب

السويد

2005 / 5 / 14

-

125

صبحي درويش

كاتب ومترجم

فرنسا

2005 / 5 / 14

-

126

محمود زعرور

كاتب

هولندا

2005 / 5 / 14

-

127

عبد الرحيم بن احمد

عضو اللجنة الوطنية للشبكة الامازيغية من اجل المواطنة عضو الجمعيةالمغربية لحقوق الانسان

morocco

2005 / 5 / 14

كامل التقدير و الاحترام لمناضل العفيف من المغرب و الخزي و العار لاعداء الحياة

128

غيورغي فاسيلييف   

شاعر وكاتب وقاص ومحاضر الأدب المكتوب بالعربية

روسيا

2005 / 5 / 14

حرية التعبير حق مقدس واحد اهم زكائز الوجود الانساني.
وعلى جمبع الأمم والشعوب والديانات والمنظمات احترام هذا الحق لكل انسان وضمان تجسيده.

129

أنس فاعور   

-

فرنسا ـ باريس

2005 / 5 / 14

-

130

باقر جاسم محمد   

عضو هيئة تدريس

العراق

2005 / 5 / 14

المفكر التقدمي العفيف الأخضر هو من الوجوه الوطنية التي تميزت بالرصانة و العمق و نزاهة الموقف . لذلك فإن من يسعى الى الإساءة اليه إنما يسيء الى الوطنية الصادقة و العلم و الشرف . نقول لمن تعودوا العيش في حاضنة الماضي : متى تفيقون من نومة اللحود .

131

جورج كتن   

كاتب

فلسطين

2005 / 5 / 14

-

132

Voice of the Nile Coptic Association   

College Instructor

USA

2005 / 5 / 14

Fundamentalism is a parasite that lives on others, we should stand and wipe it out before it suffocates each aspect of our human rights.
Fayez El Giheny

 

All Signatures --- قائمة الموقعين

1 - 50 | 51 - 100 | 100 - 132 |



 

لاضافة حملة جديدة نرجو :
- ارسال اسم الحملة بالعربية ( والانكليزية ان امكن )
- اسم والبريد اللكتروني للقائمين على الحملة
- نص الحملة بالعربية ( والانكليزية ان امكن )

 

  الحملات التضامنية لا تعبر بالضرورة عن رأي الحوار المتمدن   

 |  نحن كصفحتك  الرئسية !  | إضافة إلى المفضلة | Campaign's visitor Nr = 652  |  حملات الحوار المتمدن التضامنية  |